الثلاثاء، 7 يونيو، 2011

سكايب – ميكروسوفت تعني بداية النهاية للشبكات الاتصال التقليدية PSTN

لابد ان المتابعين للتطورات في مجال الاتصالات قد سمعو بعملية شراء شركة ميكروسوفت لسكايب فماذا تعني عملية الشراء في عالم الاتصالات وما ثأثيرها على الشبكات التقليدية الحالية . يجمع خبراء الاتصالات على ان هذا هو بداية النهاية لشبكات الاتصالات التقليدية التي سوف تصبح قريبا عبارة عن تاريخ قديم مثل اشرطة الموسيقى او اشرطة الفيديو او الكثير من التقنيات التي جاءت وكان لها دور كبير ثم اصبحت تاريخ ربما توجد في المتاحف فقط ..ولكن عملية نهاية PSTN هي حدث كبير جدا حيث ان هذه الشبكة عمرها اكثر من مئة عام وهي تغطي العالم باكملة فكيف تموت بهذه البساطة وفي الحقيقة بدات نهاية هذه الشبكة منذ بداية ظهور تقنية الصوت عبر الانترنت VOIP وليس هذا فقط حيث ظهرت تقنيات اتصال جديدة عن طريق IP و SMS حيث ذكرت احصائية اوردتها  CNET News في الولايات المتحدة انه سنة 2008 كان متوسط رسائل SMS شهريا للمشتركين 357 رسالة مقابل 204 مكالمات هاتفية .
لاشك اننا سوف نستمر في استخدام شبكات PSTN للفترات القادمة لكن اعتمادنا عليها قد بد يقل تدريجيا لدرجة كبيرة.
ميكروسوفت دخلت عالم الاتصالات منذ بداية عام 2003 في منتج Live Communications Server وتوجت انتاجها في عام 2010 بمنتج Microsoft Lync الذي هو عبارة عن نظام اتصالات متكامل يجمع الاتصال الصوتي و التواجد و التعاون من خلال لوحة واحدة ولا يحتاج للارتباط مع بدالة صوتية حيت يتمتع بخاصية SIP trunking و صوفت فون او لمن يريد تليفون حقيقي يستطيع ان يضع على مكتبة تليفون SIP  يتيح هذا النظام مميزات عديدة للشركات مثل سهوله الاتصال من خلال Outlook Contact او معرفة حالة الموظف او ارسال رسائل او حتى فيدو ليس هذا فحسب بل يمكنه ربط الشركات المختلفة عن طريق النت وبدون الحاجة الى الدخول الى الشبكة التقليدية PSTN .
من خلال استحواذها على شركة سكايب تضيف ميكروسوف 600 مليون مشترك مباشرة اضافة الى حوالى 300 مليون مشترك ل MSN هذا سوف يعني ان ميكروسوفت اصبح لديها 900مليون  مشترك حول العالم تستطيع ربطهم مع بعضهم البعض بدون الحاجة الى الدخول للPSTN . كذلك توفر سكايب موبايل كلاينت للتليفونات المتطورة مثل iPhone , Android , Symbian , Balckberry والنمو الكبير للاستخدام هذه التليفونات يعني عدد اكبر من المكالمات يتم خارج الشبكة التقليدية .