الأحد، 22 فبراير، 2015

الحوسبة السحابية ٢ (Cloud Computing 2 )

في هذا المقال سوف اشرح باختصار مكونات نظام الحوسبة السحابيه Cloud Computing 
الحوسبة السحابية تتكون من مجموعة انظمة تعمل مع بعضها البعض لتقديم خدمات الحوسبة السحابيه من  SAAS , PAAS,IAAS وقبل البدء لابد من شرح الخدمات المذكوره :
  •   SAAS - Software As A Service  هي عبارة عن خدمة توفير تطبيقات جاهزه للعمل من خلال الانترنت او الشبكات الخاصة  ولا يحتاج المستخدم  متخصصا في تقنية المعلومات لكي  يستخدمها ونحن نستخدمها بشكل يومي مثل Gmail و الفيس بوك اضف الي ذلك الخدمات الخاصة بالاعمال مثل Google Docs  و ميكروسوفت 365 و Salesforce.com وهناك الكثير من التطبيقات التي تظهر يوميا.
  • PAAS -  Platform As A Service   وهي عبارة عن خدمة بيئة خاصة لاصحاب التطبيقات  لكي ينصبوا تطبيقاتهم عليها وذلك عبر الانترنت ومن ثم تقديم خدمات خاصة عن طريق الانترنت للمشتركين وهذه الخدمة تتطلب من يعمل عليها ان يكون متخصص في البرمجة حيث ان مزود خدمة الحوسبة السحابية يوفر الاتي للمستخدم:
    • سيرفر افتراضي (CPU , RAM,Storage )
    • نظام التشغيل OS
    • نظام قاعدة بيانات Database 
    • ادوات للبرمجة
        وهناك الكثير من الخدمات تقدم بهذه الطريقة منها علي سبيل المثال خدمة نتفلكس NetFlex  حيث قامت هذه الشركة بتأجير PAAS من شركة أمازون وعملت تطبيق يتيح للمشترك عن طريق الانترنت مشاهدة الفلم او العرض التليفزيوني الذي يريد مقابل أشتراك شهري .
  • IAAS - Infrastructure As A Service  وهذه الخدمة يقدم مزود الحوسبة السحابيه التالي :
    • سيرفر افتراضي ( CPU , RAM , Storage )
    • نظام تشغيل OS 
      هذه الخدمة توفر للشركات ان تستغني عن اقامة مراكز معلومات لديها واستخدام هذه الخدمة لتركيب تطبيقاتهم عليها و لا تحتاج الشركة الي مبرمج لكي يشغل هذه الخدمة وانما تحتاج الي system administrator .
بعد هذا الشرح المبسط لخدمات الحوسبة السحابيه اعود الي شرح مكونات الحوسبة السحابيه او الانظمة التي تشكل مجتمعة نظام الحوسبة السحابية :
  • طبقة البنى التحتية وتشمل الهاردوير والتمثيل الافتراضي والشبكة الافتراضية
  •  طبقة تنسيق وتزامن  الاحمال
  • طبقة الميدلوير وهي طبقة وسطية تقوم بربط التطبيق الذي يقدم الخدمة بطبقات اخري مثلا تطبيق الايميل فاننا عندما ندخل له عن طريق الانترنت فان الوب سيرفير يقوم بالاتصال بتطبيق الاميل لسحب البريد الالكتروني وقد يحتاج تطبيق الاميل للاتصال بتطبيق المحاسبة وتطبيق تحديد المكان وقاعدة البيانات واماكن كثيره حسب التطبيق فان طبقة الميدلوير هي من توفر بيئة تبادل المعلومات بين التطبيقات المختلفة لتوفير خدمة خاصة لكل مشترك حسب اشتراكة ومكانه  والرسم التالي يوضح مكونات الحوسبة السحابية وعلاقتها بالخدمات التي ذكرناها بالاعلى
    •  

السبت، 14 فبراير، 2015

الحوسبة السحابيه او Cloud Computing

منذ ان بدا عصر الكمبيوتر او الحوسبه حسب الترجمة الرسميه العربيه مرت تقنية المعلومات  بمنعطفات رئيسيه منها ظهور الحاسوب الشخصي في بداية الثمانينيات حيث اصبح الكمبيوتر في متناول الناس العاديين بعد ان كان حكرا علي العلماء والجامعات  ثم حصلت ثورة الانترنت في منتصف التسعينيات وماتبعها من انتشار مواقع التواصل الاجتماعي ومنذ بداية عام ٢٠١٠ بدأت ثورة جديده في تقنية المعلومات  تغير كل شئ خصوصا بالنسبة للمختصين و العاملين في مجال تقنية المعلومات الا وهي ثورة الحوسبة السحابيه Cloud Computing  ..حيث بدات هذه التقنية بالانتشار بسرعة كبيره في الغرب لما لها من فؤاد كبيره للمستخدمين والمختصين بعلم تقنية المعلومات ..في البداية لفهم الحوسبة السحابيه فان وكيبديا العربيه توفر شرح تقني جيد باللغه العربية علي الرابط التالي  http://ar.wikipedia.org/wiki/ حوسبةـ سحابية
تنقسم خدمات الحوسبة السحابيه الي عدة اقسام حسب المستخدمين ويمكن ان تقسم الي التالي :
١- استخدام بواسطة الناس العاديين عن طريق استخدام الفيس بوك والبريد الالكتروني واي خدمة يحصل عليها عن طريق الانترنت فنحن كمستخدمين يهمنا الخدمة ذاتها اكثر من التقنيه التي خلفها. يهمنا ان نطلع علي البريد الالكتروني من اي جهاز كان سواي حاسوب محمول او حاسوب لوحي او هاتف ذكي او اي جهاز اخر يستطيع الدخول للانترنت وان تكون الخصوصيه محفوظه . والفيس بوك والبريد الالكتروني يسخدم تقنية الحوسبة السحابيه.
٢- استخدام الاعمال والشركات التي لديها تطبيقات خاصة بها حيث ان معظم الشركات تركب خوادم Servers داخل مقر الشركة وتلجا الي شركات مختصة بتقنية المعلومات لتركيب وتشغيل السيرفرات وتنصيب التطبيقات لكي يستخدمها موظفي الشركات الذين هم مثلنا كمستخدمين للتطبيق يهمه الخدمة ولايهمهم كيف يعمل التطبيق او اي سيرفر يشغله , ايظا تضطر  الشركات لتعيين موظفين مختصيين بتقنية المعلومات لخدمة الصيانه والادامه للسيرفرات ..كل هذا يحمل الشركات تكاليف كبيره جدا . هنا تدخل تقنية الحوسبة السحابيه لرفع كل هذه التكاليف من خلال توفير نفس البيئةعن طريق الحوسبة السحابيه  ويستطيع موظفي الشركة الدخول للتطبيق من خلال شبكات خاصة مثل MPLS او الانترنت و VPN مع استطاعة الموظف استخدام التطبيق من اي جهاز مع الحفاظ علي الخصوصية.
٣- مبرمجين الحاسوب او شركات البرمجه الذين لديهم افكار لبرامج ممكن ان تدر عليهم ارباح كبيره ولكن ليس لديهم القدرة علي شراء وتركيب سيرفرات لعمل البرنامج ةاختباره وحتي توفير خدمة للاخرين وهولاء يستطيعون تأجير سيرفرات مقابل اجر بسيط وبالساعة وايضا يدخلونها عن طريق الانترنت وتوفر لهم خدمة الحوسبة السحابيه كل الادوات Tools التي يحتاجونها.

* هذا المقال عبارة عن مقدمه عن الحوسبة السحابيه وسوف يتبعه عدة مقالات مع الاعتذار عن الاخطاء اللغويه